مـنـتديـآت ذلتـهم عيونـي♥..~


    حسبنا الله ونعم الوكيل اين علمائنا من هذه الفتوى الصهيونيه

    شاطر
    avatar
    DALAYLAA
    {مشرفة منتدى الماسنجر}

    عدد المساهمات : 87
    السٌّمعَة : 6

    حسبنا الله ونعم الوكيل اين علمائنا من هذه الفتوى الصهيونيه

    مُساهمة من طرف DALAYLAA في الخميس أبريل 16, 2009 7:13 am

    حقا انها فتوى غريبه فتوى تبيح قتل الفلسطنيين



    حسبنا الله ونعم الوكيل


    دعا الحاخام الرئيسي السابق في الاحتلال مردخاي إلياهو الحكومة إلى شن حملة عسكرية على غزة، معتبرا أن "المس بالفلسطينيين أمر شرعي".
    وكان إلياهو قد بعث برسالة قبيل جلسة حكومة الاحتلال التي خصصت للشأن الفلسطيني ضمنها فتوى توجب التحرك ضد قطاع غزة حتى لو أدى ذلك لسفك دماء الأبرياء، لافتا إلى قول تاريخي منسوب للملك داود دعا فيه لملاحقة الأعداء وعدم العودة قبل قتلهم.


    وأضافت الفتوى "أن أقوال الملك داود تستبطن تصريحا لقادة إسرائيل بعدم إبداء الرحمة تجاه من يستهدف المدنيين لدينا بواسطة إطلاق صواريخ من داخل مناطق مأهولة بالسكان". وقال الحاخام في فتواه إنه لا يجوز الامتناع عن المساس بمن سماهم المخربين المختبئين بين المدنيين "فيما يعيش سكان مدينة سديروت في خطر دائم".


    وحث إلياهو رئيس وزراء الاحتلال أولمرت على الخروج بحملة عسكرية حقيقية ضد الفلسطينيين دون الاكتراث باحتمال إصابة المدنيين الأبرياء، ولفت إلى أن هؤلاء أيضا "غير نظيفين من الخطيئة" مقتبسا أقوالا لأسلافه من اليهود القدامى، أمثال ألرمبام، تؤيد وجهة نظره.
    وأضاف "المواطنون الفلسطينيون الذين يغطون على قتلة ليسوا طاهرين من الخطأ وهم شركاء بالجريمة المستمرة المتمثلة باستهداف مدنيينا، ولذا لا يجوز تعريض حياة مواطن أو جندي إسرائيلي واحد للخطر خوفا من المس بهؤلاء المدنيين المساندين للإرهاب".


    دعوات للتصعيد
    يشار إلى أن إلياهو هو الزعيم الروحي لليهود الشرقيين وهو مقرب من أوساط اليمين، وأن سابقه بالمنصب الحاخام عوفاديا يوسف كان قد دعا في الماضي نواب حركة "شاس" الخاضعة لنفوذه إلى عدم مساندة أي قرار حكومي يؤيد عملية عسكرية من شأنها تعريض المدنيين الفلسطينيين للخطر.
    وتتزامن هذه الفتوى مع تصريحات لوزراء ومسؤولين في الاحتلال دعوا فيها لتصعيد العمليات العسكرية ضد غزة وإحكام الحصار عليها، كان آخرها لوزير الشؤون الإستراتيجية أفيغدور ليبرمان، الذي دعا عبر إذاعة الاحتلال العامة اليوم الخميس إلى فصل غزة عن الضفة والإعلان عنها سلطة معادية ووقف تزويدها بالماء والكهرباء واستهداف أثريائها

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 17, 2018 1:21 am